فوائد الصيام المتقطع لجسم الإنسان | ابدأ كيتو

فوائد الصيام المتقطع لجسم الإنسان | ابدأ كيتو
فوائد الصيام المتقطع لجسم الإنسان | ابدأ كيتو

ثمة الكثير من فوائد الصيام المتقطع سواء على مستوى صحة الإنسان، أم حرق الدهون، والوصول إلى الوزن المثالي؛ ما يحفز الكثيرين ممن يرغبون في إنقاص أوزانهم على اتباع هذه الحمية الفعَّالة، نناقش هذا تفصيلًا خلال هذا الموضوع.

فوائد الصيام المتقطع للجسم

فكرة الامتناع عن تناول الأطعمة الصلبة لبعض الوقت، من شأنها إحداث بعض التغييرات في جسم الإنسان، كما هو موضح فيما يلي:

  1. شروع جسم الإنسان في عمليات الإصلاح الخلوية الفعالة، وإزالة نفاياتها، وتنظيم الهرمونات؛ ما يجعل مهمة التخلص من مخزون الدهون المختزنة في الجسم أسهل وأسرع.
  2. خفض معدلات أنسولين الدم؛ ما يسهم في حرق الدهون بكفاءة عالية.
  3. تعزيز معدلات هرمون النمو، بما يوازي 5 أضعاف، ما يمكن من حرق الدهون بفاعلية، نظير اكتساب الكتلة العضلية.
  4. إحداث تغييرات جينية وجزيئية تصب في صالح صحة الإنسان، طول العمر، الحد من الإصابة بالعديد من الأمراض.

فوائده للتخسيس

تعمل آلية هذه الحمية الغذائية الفعالة على أساس التقليل من كمية الأطعمة الصلبة المتناولة على مدار اليوم، وبالتالي، الحد من عدد السعرات الحرارية، ما يسهم بفاعلية في:

  1. تذويب دهون الجسم؛ للحصول على الطاقة وقت الصيام.
  2. فقدان الوزن الزائد بكفاءة عالية، وفي غضون فترة محدودة.
  3. استهداف الدهون المتراكمة حول البطن، وفقدان الكرش بأمان.

الفكرة في هذه الحمية لا تقتصر على حرق الدهون فحسب، بل إنها تسهم في تعزيز معدلات الحرق، فتجد أنك لفترات طويلة، تمتنع عن تناول الطعام، لكنك من حينٍ إلى آخر، تقوم باحتساء كوبٍ من المياه، المشروبات الساخنة غير المحلاة.

ما يعزز عملية الحرق، ويجعل إنقاص الوزن أسرع، كما يحسن من أداء العملية الأيضية، وبالتالي، حرق أسرع وأسرع للدهون المتراكمة في الجسم.

فوائده للبشرة

لهذه الحمية فوائد جمة، وملحوظة الأثر على البشرة، فكما هو معهود، يتدلى جلد البشرة مع تقدم الإنسان في العمر؛ ويرجع السبب في ذلك إلى قلة إنتاج الكولاجين بالتقدم في العمر.

ولا شك أن السكريات ذات صدى سلبي يستهدف الإضرار بكولاجين البشرة، إذ يعمل على تعزيز التحلل الجليكوجيني، كما يعزز إفراز المنتجات النهائية لمادة الجليكيشن المتقدمة.

وهي تلك التي تضر بجسم الإنسان؛ إذ يتحد كل من سكر الدم مع الدهون والبروتينات، وبزيادة معدلات السكر في الدم، يتعرض كولاجين البشرة للنقصان.

لكن ما شأن السكريات في هذا الإطار؟

حمية الصيام المتقطع تستهدف الابتعاد كليًّا عن السكريات، مثلها مثل كيتو دايت، وينصح خلاله بعدم تحلية المشروبات بواسطة، ما يمكن من خفض السكر في بروتين الجلد، ويحسن من حساسية الأنسولين.

ما يعزز كولاجين البشرة، وبالتالي، الحصول على إشراقة مفعمة بالحيوية؛ إذ يحد ذلك تمامًا من علامات الشيخوخة، التي تتجلى على الجلد، بمرور العمر.

فوائد الصيام المتقطع للشعر

لا تسهم الحمية بطريقة مباشرة في نمو الشعر أو ما شابه، لكن الأمر يتمثل في تعزيز الصحة العامة لجسم الإنسان، ما ينعكس إيجابًا، بطريقة غير مباشرة على صحة الشعر، وفروة الرأس.

كما أن الحمية تسهم في إصلاح خلايا الجسم بفاعلية مشهودة، ما يمكن من تنظيم معدلات هرمونات الجسم، ومنها هرمون نمو الشعر، والوقاية من الصلع.

كما أنه يمكن من مكافحة المشكلات التي تنتاب فروة الرأس، كذلك الوقاية من حساسية الديهدرو تستوستيرون.

فوائده للعضلات

على عكس العديد من الحميات الغذائية الأخرى، والتي تخفض الكتلة العضلية، كما تخفض الوزن، فإن حمية الصيام على فترات تحافظ على الكتلة العضلية من دون خللٍ.

الوقاية من مرض السكري

يسهم في الحد من الإصابة بمرض السكري؛ ويرجع السبب الرئيسي في ذلك كونه يحد من مقاومة الأنسولين في جسم الإنسان، ما يترتب عليه خفض معدلات سكر الدم، ما يحد من الإصابة به بالضرورة.

وعليه، يسهم في تعزيز صحة الإنسان، لا سيما فيما يتعلق بالكلى، القلب، العينين، وما عداهم من أجهزة الجسم المتعددة، والتي يتلازم تأثرها بمرض السكري.

ثبت أن لحمية الصيام المتقطع كفاءة فعالة في الحد من الإصابة بمرض السكري، لا سيما من النوع الثاني.

كما أنه يقي من الإصابة بالتليف الكبدي، الذي يأتي من بين أكثر المضاعفات التي تهدد صحة المصاب بالسكري.

كل هذه الفوائد وأكثر، قد تسوقك للسؤال عن: متى تظهر نتائج الصيام المتقطع؟ والحق أنه يمكنك بالاتباع السليم للحمية، والحفاظ على تناول أطعمة صحية، منخفضة السعرات الحرارية، في الأوقات المحددة، يجعلك تفقد نحو كيلو جرام أسبوعيًا، في المتوسط.

ليس هذا فحسب، فثمة العديد من الفوائد لجسم الإنسان في مناحٍ شتى، لا ننسى منها:

  1. الحد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  2. إعادة إصلاح تلف الخلايا.
  3. تحفيز هرمون النمو البشري، ما يسهم في تجديد الخلايا، والحفاظ على أنسجة الدماغ وخلايا الجسم، ما يعزز صحة ونمو الأظافر والشعر.
  4. الوقاية من ترقق الجلد الناتج عن أعراض الشيخوخة.
  5. الحد من مختلف الالتهابات التي تصيب جسم الإنسان، كما في:

  • لتهابات الجيوب الأنفية.
  • التهابات المثانة.
  • الربو.
  • التهابات القولون التقرحي.
  • السرطان.
  • حمى القش.
  • التهابات المفاصل الروماتيزمية.
  • التهابات الأمعاء.

كان هذا تفصيلًا بشأن فوائد الصيام المتقطع لجسم الإنسان، عسى أن تغطي المعلومات الواردة أعلاه استفسارات حضراتكم.

google-playkhamsatmostaqltradent